انطلاق حملة "نَقود ونعيش" في عدد من مدارس الطيرة

תאריך: 30/05/2017

​​​​

انطلقت الأسبوع الماضي في المدارس الإعدادية وثانوية ابراهيم قاسم الثانوية في الطيرة المرحلة الأولى من حملة "نقود ونعيش" ، التي تأتي ضمن جهد مشترك لبلدية الطيرة بدعم ومباركة رئيس البلدية مأمون عبد الحي . وسلطة الأمان على الطرق واللجنة المركزية لأولياء الأمور في الطيرة .

 

بدأت الحملة بوضع لافتات ضخمة على مبنى البلدية وفي المدارس الثانوية والإعدادية بالمدينة، والتي تعلن مواضيع الحملة وهي الدراجات الكهربائية وحزام الأمان .

 

المرحلة الثانية من الحملة كانت بمحاضرات عن الدراجة الكهربائية وحزام الأمان عبر عارضات السلطة الوطنية للأمان على الطرق في الإعدادية "أ" ثم الإعدادية "ج" والتي قام بتقديمها وعرضها رئيس اللجنة المركزية معتز عراقي ، ومحاضرات عن نتائج حوادث الطرق في الإعدادية "ج" قدمها نائب رئيس البلدية الدكتور وليد ناصر . اليومين الأخيرين كانا لطلاب الثوامن في الإعدادية "ب" بمحاضرة شاملة في مبنى الإشكول بايس ولطلاب العواشر بثانوية ابراهيم قاسم في قاعة المدرسة ، قدمها معتز عراقي .

 

وفي حديث مع رئيس اللجنة المركزية لأهالي الطلاب في الطيرة معتز عراقي قال :

"تأتي هذه الحملة ضمن جهد مشترك للجنة الأمان على الطرق بالبلدية برئاسة السيد سامح عراقي القائم بأعمال رئيس البلدية الذي لم يدخر جهدا في انجاح الحملة وتذليل العقبات أمامها ، ومكتب الحذر بالبلدية بإدارة السيدة نادية يحي التي عملت بجهد منقطع النظير لنجاح الحملة ومواكبتها وتوجيهها ورافقتها بكل مراحلها ، واللجنة المركزية للأهالي التي أخذت على عاتقها هذا العام تقديم كل جهد فيه مصلحة لطلابنا واشتركت بالحملة كجزء فاعل من أجل أمان أبنائنا على الطرقات، هذا وستستمر الحملة بباقي مدارس الطيرة، الثانوية والابتدائية بعد العطلة الصيفية، يداً بيد .. نحافظ على أمان أولادنا بالطرقات".

 

بلدية الطيرة .

سلطة الأمان على الطرق .

اللجنة المركزية لأهالي الطلاب - الطيرة